صفحة 15 من 29 الأولىالأولى ... 5131415161725 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 239 إلى 255 من 484
  1. #239
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    قال الإمام الشافعي رحمه الله:


    إذا انكشف الغطاء يوم القيامة عن ثواب أعمال البشر، لم يروا ثوابًا أفضل من ذكر الله تعالى، فيتحسر عند ذلك أقوام فيقولون: ما كان شيء أيسر علينا من الذكر.


    فهي عبادة لا تحتاج لطهارة أو استقبال للقبلة أو لهيئة أو وقت محدد، ومع ذلك لا يؤديها إلا القليل الموفّق لها.


    قال تعالى:﴿وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا﴾


    أعانني الله وإياكم على ذكره وشكره وحسن عبادته.



  2. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  3. #240
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    ذهبت مدرسة للبنات في رحلة بالحافلة إلى مواقع أثرية
    فنزلوا وأخذت كل واحدة منها ترسم أو تكتب وتصور و
    ذهبت إحدى الفتيات في مكان بعيد عن الآخرين فجاء وقت الرحيل
    وركبت البنات الحافلة
    فلما سمعت تلك البنت صوت الحافلة
    ألقت كل ما بيدها وراحت تركض خلفها وتصرخ ولكنهم لم ينتبهوا لها فابتعدت الحافلة ,
    ثم أخذت تسير وهي خائفة ولما حل الليل
    وسمعت صوت الذئاب ازدادت خوفاً ثم رأت كوخاً صغيراً ففرحت وذهبت إليه

    وكان يسكنه شاب فقالت له قصتها ,
    ثم قال لها : حسناً نامي اليوم عندي وفي الصباح أذهب بك إلى المكان الذي جئتي منه لتأخذك الحافلة
    أنتِ نامي على السرير وأنا سأنام على الأرض وكانت خائفة جداً
    فقد رأته كل مرة يقرأ كتاباً ثم يذهب الشمعة ويطفأها بأصبعه
    ويعود حتى احترقت أصابعه الخمسة وظنت أنه من الجن ,
    وفي الصباح ذهب بها وأخذتها الحافلة فلما عادت إلى اليبت حكت لأبيها كل القصة ,
    ومن فضول الأب ذهب إلى الشاب
    لماذا كان يفعل ذلك فذهب إليه ورأى أصابعه الخمسة ملفوفة بقطع قماش
    فسأله الأب :
    ماذا حصل لأصابعك ؟
    فقال الشاب : بالأمس حضرت إلي فتاة تائهة ونامت عندي
    وكان الشيطان كل مرة يأتيني
    فأقرأ كتاباً لعل الشيطان يذهب عني
    لكنه لم يذهب فأحرق أصبعي لأتذكر عذاب جهنم
    ثم أعود للنوم فيأتيني الشيطان مرة أخرى وفعلت ذلك
    حتى احترقت أصابعي الخمسة ,
    فقال له الأب : تعال معي إلى البيت ,
    فلما وصلا إلى البيت أحضر ابنته
    وقال : هل تعرف هذه الفتاة ؟
    الشاب : نعم , هذه التي نامت عندي بالأمس
    فقال الأب : هي زوجة لك ,
    فانظروا كيف أبدل الله هذا الشاب الحرام بالحلال



  4. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  5. #241
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    هذه قصة يحكيها ضابط عراقي يقول :
    كان هناك رجل يعمل جزاراً كل يوم يأخذ الماشية ويذبحها كل يوم على هذه الحال
    وفي يوم من الأيام رأى امرأة في الشارع مطعونة بسكين
    فنزل من سيارته ليساعدها وأخرج السكين منها
    ثم أتى الناس ورأوه فاتهموه أنه هو الذي قتلها
    وجاءت الشرطة لتحقق معه فأخذ يحلف لهم بالله أنه ليس الذي قتلها
    لكنهم لم يصدقوه فأخذوه ووضعوه في السجن
    وأخذوا يحققون معه شهرين ولما حان وقت الاعدام قال لهم :
    أريد أن تسمعوا مني هذا الكلام قبل أن تعدموني ,
    لقد كنت أعمل في القوارب قبل أن أصبح جزاراً
    أذهب بالناس في نهر الفرات من الضفة إلى الضفة الثانية وفي أحد
    الأيام عندما كنت أوصل الناس
    ركبت امرأة جميلة قد أعجبتني فذهبت لبيتها لأخطبها
    لكنها رفضتني
    وبعد ذلك بسنة ركبت معي نفس المرأة ومعها طفل صغير وكان ولدها ,
    فحاولت أن أمكن نفسي منها
    لكنها صدتني وحاولت مراراً وتكراراً ولكنها كانت تصدني في كل مرة
    فهددتها بطفلها إذا لم تمكنيني من نفسكِ سأرميه في النهر
    ووضعت رأسه في النهر وهو يصيح بأعلى صوته
    لكنها ازدادت تمسكاً وظللت واضع رأسه في الماء حتى انقطع صوته فرميت به في النهر
    وقتلت أمه ثم بعت القارب وعملت جزاراً ,
    وها أنا ألقى جزائي
    أما القاتل الحقيقي فابحثوا عنه.



  6. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  7. #242
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    كان هناك شاب وسيم يعمل في بيع المراوح
    وكان يتنقل بين البيوت ويريهم المراوح التي عنده ,
    ففي يوم من الأيام ذهب إلى بيت امرأة تعيش وحدها
    فلما رأته شاباً وسيماً اشترت منه مروحة
    ثم أخذت واحدة أخرى ثم قالت له : تعال ادخل إلى الداخل لكي أختار بنفسي
    فدخل وأقفلت الباب وقالت له :
    أخيرك بين أمرين , يا أن تفعل بي الفاحشة أو أصرخ حتى يسمعني الجيران وأقول لهم أنك أتيت لتفعل بي الفاحشة
    فاحتار الشاب في أمره
    وحاول أن يذكرها بالله وبعذاب الآخرة ولكن بلا فائدة
    فدله الله إلى طريقة فقال لها :
    أنا موافق ولكن دليني إلى الحمام لكي أتنظف وأغسل جسمي
    ففرحت ودلته على الحمام
    فدخل وأقفل على نفسه الباب وذهب إلى مكان الغائط
    ووضع منه على وجهه وجسمه
    وقال لها
    : هل أنت جاهزة ؟
    وكانت قد تزينت وتجهزت فقالت له : نعم ,
    فلما خرج لها ورأته بهذه الحالة صرخت وقالت :
    اخرج من هنا بسرعة ,
    فخرج وذهب على الفور إلى بيته وتنظف وسكب زجاجة من المسك على نفسه
    وكان إذا مر في السوق تنتشر رائحة المسك فيه ويقول الناس
    هذا المكان مر منه فلان
    وظلت رائحة المسك فيه حتى توفي .



  8. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  9. #243
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    صباح معطّر بذكر الله، مبعوث لأحلى خلق الله، ينوّر دربك ويبارك يومك بإذن الله.



  10. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  11. #244
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    حين تلوي الدنيا قلبك
    وجعا - مُرا - اسى - فقد - إشتياق
    ضع يدك على قلبك و ردد دائما
    ياجبّار السَماوات والأرض اجبرني


    الله يسعد قلوبكم🌹



  12. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  13. #245
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    💫


    أتدري ما الخسارة ؟
    الخسارة أن تعيش موهومًا بثناء الناس عليك .. مغترًا بجميل ستر الله لك ..
    أن يكون لك ذكرٌ في الأرض وأهل السماء لا يعرفونك ..
    الخسارة ان تعمل العمل ترجوا به رضى الناس لارضى الله ..
    فتلحقك الآية :
    " فقدمنا إلى ما عملوا من عملٍ فجعلناه هباءً منثورًا ".



  14. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  15. #246
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    فيَ كلِ ليلة .. قبلُ أن تنأم ..
    خآطب مْن يرآقبكِ بيومك ..
    أخبره أنكِ تحتإجه فضفض لهَ عنّ همومك ..
    قل له : كمَ عإنيت مع خلقه ..
    اطلبَ منه المغفرة
    حاول أن تتوسَل إليه بـ ذل
    قل له : عن أمنيإتكِ
    وحاول أن تبحثِ عن أمنيإت آكثرَ
    قل له : كل ما بنفسَك
    مع أنه يعرفكّ أكثر من نفسك
    وإعلم جيداً : آن لكَ ربَ لن يخيبَ آمآلك



  16. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  17. #247
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    قصة أدمعتني فرحاً وحزناً في وقت واحد !!!




    شيخ يروي قصة! ويقول: جاءني في يوم من الأيام جنازة لشاب لم يبلغ الأربعين ، ومع الشاب مجموعة من أقاربه ...


    لفت انتباهي ، شاب في مثل سن الميت يبكي بحرقة ، شاركني الغسيل ، وهو بين خنين ونشيج وبكاء رهيب يحاول كتمانه ...


    أما دموعه فكانت تجري بلا انقطاع …


    وبين لحظةٍ وأخرى أصبره وأذكره بعظم أجر الصبر …


    ولسانه لايتوقف عن قول : إنا لله وإنا إليه راجعون ، لاحول ولاقوة إلا بالله …


    هذه الكلمات كانت تريحني قليلاً …بكاؤه أفقدني التركيز ، هتفت به بالشاب …


    - إن الله أرحم بأخيك منك ، وعليك بالصبر التفت نحوي وقال : إنه ليس أخي ألجمتني المفاجأة ، مستحيل ، وهذا البكاء وهذا النحيب


    - نعم إنه ليس أخي ، لكنه أغلى وأعز أليّ من أخي …


    سكت ورحت أنظر إليه بتعجب ، بينما واصل حديثه …


    - إنه صديق الطفولة ، زميل الدراسة ، نجلس معاً في الصف وفي ساحة المدرسة ، ونلعب سوياً في الحارة ، تجمعنا براءة الأطفال مرحهم ولهوهم …


    - كبرنا وكبرت العلاقة بيننا ، أصبحنا لا نفترق إلا دقائق معدودة ، ثم نعود لنلتقي ، تخرجنا من المرحلة الثانوية ثم الجامعة معاً …


    التحقنا بعمل واحد …تزوجنا أختين ، وسكنا في شقتين متقابلتين …


    رزقني الله بابن وبنت ، وهو أيضاً رزق ببنت وابن …


    عشنا معاً أفراحنا وأحزاننا ، يزيد الفرح عندما يجمعنا ، وتنتهي الأحزان عندما نلتقي اشتركنا في الطعام والشراب والسيارة …نذهب سوياً ونعود سوياً …


    واليوم … توقفت الكلمة على شفتيه وأجهش بالبكاء …


    - يا شيخ هل يوجد في الدنيا مثلنا …


    خنقتني العبرة ، تذكرت أخي البعيد عني ، لا .. لا يوجد مثلكما ..


    أخذت أردد ، سبحان الله ، سبحان الله ، وأبكي رثاء لحاله …


    أنتهيت من غسله ، وأقبل ذلك الشاب يقبله …


    لقد كان المشهد مؤثراً ، فقد كان ينشق من شدة البكاء ، حتى ظننت أنه سيهلك في تلكَ اللحظة …


    راح يقبل وجهه ورأسه ، ويبلله بدموعه …


    أمسك به الحاضرون وأخرجوه لكي نصلي عليه …


    وبعد الصلاة توجهنا بالجنازة إلى المقبرة …


    أما الشاب فقد أحاط به أقاربه …


    وعند القبر وقف باكياً ، يسنده بعض أقاربه …


    سكن قليلاً ، وقام يدعو ، ويدعو …


    انصرف الجميع …


    عدت إلى المنزل وبي من الحزن العظيم ما لا يعلمه إلا الله ، وتقف عنده الكلمات عاجزة عن التعبير …


    وفي اليوم الثاني وبعد صلاة العصر ، حضرت جنازة لشاب ، أخذت اتأملها ، الوجه ليس غريب ، شعرت بأنني أعرفه ، ولكن أين شاهدته …


    نظرت إلى الأب المكلوم ، هذا الوجه أعرفه …


    تقاطر الدمع على خديه ، وانطلق الصوت حزيناً …


    يا شيخ لقد كان بالأمس مع صديقه …


    يا شيخ بالأمس كان يناول المقص والكفن ، يقلب صديقه ، يمسك بيده ، بالأمس كانَ يبكي فراق صديق طفولته وشبابه ، ثم انخرط في البكاء …


    انقشع الحجاب ، تذكرته ، تذكرت بكاءه ونحيبه …


    ـ رددت بصوت مرتفع :كيف مات .. ؟!


    - عرضت زوجته عليه الطعام ، فلم يقدر على تناوله ، قرر أن ينام ، وعند صلاة العصر جاءت لتوقظه فوجدته ، وهنا سكت الأب ومسح دمعاً تحدر على خديه ، رحمه الله لم يتحمل الصدمة في وفاة صديقه ، وأخذ يردد : إنا لله وإنا إليه راجعون …


    - إنا لله وإنا إليه راجعون ، اصبر واحتسب ، اسأل الله أن يجمعه مع رفيقه في الجنة ، يوم أن ينادي الجبار عز وجل : أين المتحابين فيِّ اليوم أظلهم في ظلي يوم لاظل إلا ظلي …


    قمت بتغسيله ، وتكفينه ، ثم صلينا عليه …


    توجهنا بالجنازة إلى القبر ، وهناك كانت المفاجأة …


    لقد وجدنا القبر المجاور لقبر صديقه فارغاً …


    قلت في نفسي مستحيل : منذ الأمس لم تأت جنازة ، لم يحدث هذا من قبل …


    أنزلناه في قبره ، وضعت يدي على الجدار الذي يفصل بينهما ، وأنا أردد ، يالها من
    قصة عجيبة ، اجتمعا في الحياة صغاراً وكباراً ، وجمغت القبور بينهما أمواتاً


    خرجت من القبر ووقفت ادعو لهما : اللهم أغفر لهما وأرحمهما ، اللهم واجمع بينهما
    في جنات النعيم على سرر متقابلين ، في مقعد صدق عند مليك مقتدر ، ومسحت دمعة جرت ، ثم انطلقت أعزي أقاربهما ...
    👋 نموذج قل نظيره في أيامنا، فكثير من البشر اليوم باعوا مبادئهم وصارت العلاقات قائمة على المصالح ، للأسف، ضاع الوفاء بين الناس الا من رحم ربي
    💠💠♻♻💠💠
    غيــرة النســاء (قصة واقعية)




    🙇على لسان البنت اللي شافت الموقف
    تقول : وأنا أصلي بالحرم وإذا بتلك المرأة الكبيرة بالسن اللي تصلي وتبكي تصلي وتبكي وتدعي وتبكي أنا استغربت منها وقلت أكيد لها سالفة ،، وكان كل فترة يجيها ولد شاب يكلمها ويروح ويشوف طلباتها ،، أنا أخذني الفضول بصراحة وجلست بجنبها وسألتها ليش تبكين عسى ما شر ؟
    قالت لي مافي شي ،، أنا أصريت وسألتها مرة ثانية ،، سكتت شوي بعدين قالت والله من العذاب اللي فيني .
    ليش؟ أيش السالفة ؟؟!!😳


    😓 قالت لي كنت متزوجة من زوج ونعم الازواج يحبني ويحترمني ويعزني ،، بس كان فيني عيب أني ما أجيب عيال ،، فأشرت عليه أن يتزوج حرمة ثانية ،، هو مارضى في البداية بس أنا قعدت ألح وألح حتى وافق ،، فدورت له على الزوجة وخطبتها له وتم الزواج ،، بس بعدما تزوجها شبّت نار الغيرة بقلبي لأنه أخذ يميل لها ،، وبعد فترة بسيطة حملت الحرمة الجديدة وجابت ولد ،، فزادت غيرتي ،، المهم والزوج إستانس وفرح بالولد ،، وجلست أفكر بنفسي كيف أنا اللي أشرت عليه ،، في يوم من الأيام جاني وقال لي بسافر مع مرتي الثانية وبنخلي الولد عندك ،، ووافقت طبعاً لأنه مافي أحد يمسك الولد غيري ،،
    سافروا وخلوا الولد عندي وكان الوقت شتاء ،، وكنت ‏واضعة الجمر في المبخرة ،، والولد عمره تقريباً سنة وكم شهر وهو يلعب قدامي
    وأنا بقلبي نار تشتعل مثل الجمر ،، كيف يأخذها ويسافر ويخلوا الولد عندي كأني المربية مالهم ومن هالكلام ،، وفجأة إلا الولد يمد يده بيلعب بالجمر ،، ومن ناري وغيرتي مسكت يدينه وحطيتها أكثر بالجمر حتى ذابت يده ،، بعدها مايحتاج أقولك كيف صارت يد الولد ،، بعدها حسيت أن ناري طفت شوي ،، نمنا تلك الليلة إلا ويجينا خبر وفاة زوجي مع زوجته وهم في طريق العودة بحادث سير ،، وظليت بروحي عايشه مالي أحد غير ربي ومن ثم هذا الولد اللي تشوفينه ،، وصار أكثر من ولدي وأعز ويدور راحتي ويرعاني ومالي ظل غيره ،، هو اللي يشوف طلباتي وطلبات البيت ومو مقصر معاي بشي ،، بس أنا كل ماشفت يده يتقطع قلبي على اللي سويته فيه ،، وهو يناديني يمه بس إلى الآن ماقلت له أني أنا اللي شوهت يده ،،
    ولازلت أعاني من العذاب وتأنيب الضمير وأدعي ربي يغفرلي ذنبي ،، سبحان الله كيف حكمة ربك أنه صار خير لي ،، لولا الله ثم هذا الولد كانت حالتي صعبة ،، ويرد يجيها الولد وهو مخبي يده ويبوس راسها ويسألها : هــــــــــــــــــــــ ـــا يالغالية نروح الحين والا بعدك
    (وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيرٌ لكم ) صدق الله العظيم .

    📝 عجبتني القصة ونقلتها لكم
    وثق بالله الذي لا ينسى من خلق😊
    فالانسان لايملك لنفسه نفعا ولاضرا

    من ينتهي من القراءة يرسل لعل هناك من يستفيد ويعتبر😌😢😒


    من اجمل ماقرات💐🌹.



  18. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  19. #248
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    "اللهم ردنا إليك رداً جميلاً"
    أتدرون ما هو الرد الجميل؟!!
    الرد الجميل أن يردك الله إليه بلطف دون ان يبتليك بمصيبة مثل عجز أو حادث أو فقد ولد أو موت عزيز (لا قدر الله) وأن تعود إلى الله والطريق الحق دون أن تجرك المصائب إلى الله جراً..
    كأن تستيقظ من غفلتك بسماع آية من القرآن أو حديث نبوي أو موعظة أو رسالة ربانية..
    هذا الفضيل بن عياض , عاش شطراً من حياته قاطعاً للطريق مفسداً في الأرض ، وفي ذات ليلة من الليالي تسلق أسوار منزل ليسرق , فسمع صوت صاحب المنزل يصلي ويتلو قوله تعالى "ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق" ، فرق قلبه وانتفضت جوارحه واستسلم لربه وأعلن توبته من ساعته قائلاً "بلى قد آن.. بلى قد آن" ، وأصبح عابداً زاهداً تقياً ورعاً.. رده الله إليه رداً جميلاً ..


    اللهم ردنا اليك رداً جميلا ...❤️
    العافية إذا دامت جُهلت ، و إذا فُقدت عُرفت ، فاشكروا الله دائماً .الجلوس بعد السلام من الصلاةالمكتوبه ! من أعظم الأوقات التي تنزل فيها رحمة الله عز وجل لا تستعجل بالقيام . استغفر ، وسبح واقرأ آية الكرسي لاتنس بأنكَ في ضيافة الرحمن عزوجل .
    (فإذا فرغت فانصب وإلى ربك فارغب )


    خطوة إلى الجنة ..




    أعجبتني فاخترتها لاحبتي💞...



  20. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  21. #249
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    '




    في هالزمن : النية الطيبة غباء
    والخبث ذكاء ! والنصيحة لقافة
    والابتسامة مصلحة !
    وكم من صريح لا تفهمه العقول
    وكم من منافق كسب القلوب♡

    حقيقه مؤلممممه كك



  22. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  23. #250
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    الكلمة الطيبة جوهر ثمين.. تكسبنا سحر العقول بحسن الأخلاق.. فإذا أردنا أن نؤثر في الآخرين.. ما علينا سوى أن نحلي ألسنتنا بالكلام الطيب..
    فلنطهر قلوبنا لننثر الطيب في نفوس من نقابل.. فكل انسان منا يحتاج إلى من يخفف عنه بابتسامة أو كلمة طيبة يسعد بها القلب...🌹
    مساكم فل وياسمين وورد جوري🌺🌺



  24. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  25. #251
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    #̶̵̶̶̲






    ثلاث آفات تُحل بثلاث :
    الآفة الاولى:
    - إذا ابتُليت بحب الشهوات.
    - الحل : راجع حساباتك مع الصلوات .
    - الدليل : قال تعالى ( فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات ) .
    الآفة الثانية:
    - إذا أحسست بالشقاء وعدم التوفيق .
    - الحل : راجع حسابتك مع أمك .
    - الدليل : قال تعالى ( وبراً بوالدتى ولم يجعلنى جبارا شقياً ) .
    الآفة الثالثة:
    - إذا شعرت بالاكتئاب والضنك
    - الحل : راجع حساباتك مع القرآن
    - الدليل : قال تعالى( ومن أعرض عن ذكرى فإن له معيشةً ضنكاً )



  26. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو تاج الذهب على المشاركة المفيدة:


  27. #252
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    عن الشماته :
    - يقول ابن مسعود - رضي الله عنه -:
    ( والله لو أن أحدآ عير رجلا رضع من كلبة لرضع هو من كلبة )
    - و ورد عن ابن عمر - رضي الله عنه -:
    ( والله لو عيرتُ امرأة حُبلى بحملها
    لخشيت أن أحمل )
    - يقول ابن القيم - رحمه الله -:
    ( مامن عبد يعيبُ على أخيه ذنبآ ، إلا و يُبتلى به ، فإذا بلغك عن فلان سيئةً فقل : غفر الله لنا وله ) .
    * ﻻ تراقب الناس ، وﻻ تتبع عثراتهم ،
    وﻻ تكشف سترهم ، وﻻ تتجسس عليهم .
    أشتغل بنفسك وأصلح عيوبك ..
    فسوف تسأل فقط عن
    ' نفسك .. ﻻ عن غيرك .
    فالله أرحم بهم منك ومن أنفسهم .
    ** وقُل للشامتين صبراً فإن ; نوائبُ الدنيا تدورُ.” .



  28. #253
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    💬


    قُل و أنت تَفقه المَعنى: -
    " وَتولّني فيمن تولّيت "


    بالله عليك !


    أيُّ أذى سيُصيبك وأنت في ولاية الله ! 💭
    وأيُّ خير تنتظره بعد ولاية الله لك!💭



  29. #254
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    قال الإمام القيم ابن القيم :


    " من يبس لسانه عن ذكر الله ، تَرَطَّب بكل باطل ولغو وفحش"


    - الوابل الصيب 88 -



  30. #255
    الصورة الرمزية تاج الذهب قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2014
    الدولة
    بلاد الحرمين
    المشاركات
    792
    معدل تقييم المستوى
    665

    افتراضي



    🌴🌴 من رياض الصالحين 🌴🌴


    ✨ الحديث المائة و الخامس و اﻷربعون


    🔖 عن أبي موسى - رضي الله عنه - عن النبي ﷺ قال : { على كل مسلم صدقة قال : أرأيت لم يجد ؟ قال : يعمل بيديه فينفع نفسه و يتصدق قال : أرأيت إن لم يستطع ؟ قال : يعين ذا الحاجة الملهوف قال : أرأيت إن لم يستطع ؟ قال : يأمر بالمعروف أو الخير قال : أرأيت إن لم يفعل ؟ قال : يمسك الشر فإنها صدقة }
    🔺 متفق عليه .



صفحة 15 من 29 الأولىالأولى ... 5131415161725 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 29-04-2012, 09:29 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Powered by vBulletin®
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.