تعهّد آندريس إنييستا، نجم وسط المنتخب الإسباني، اليوم الخميس بإنهاء مسيرته الكروية في نادي برشلونة، مؤكّداً في الوقت ذاته عدم وجود أيّ خلافات مع إدارة النادي بشأن تجديد عقده.

وقال إنييستا خلال مؤتمر صحفي: "لا توجد حرب بين إنييستا وبرشلونة، حلمي هو أن أنهي مسيرتي في هذا النادي، لا يوجد أيّ تعقيدات، هذا هو المكان الذي سأصبح فيه أفضل. أدرك أنني مازال أمامي عدّة أعوام في هذا الملعب، بما أنني مازلت في التاسعة والعشرين، المسألة لا تتعلّق بالمال، إنه مجرد حلم يراودني".

وتحدّث إنييستا عن النتائج الطيبة التي يحقّقها برشلونة منذ بداية الموسم وإمكانية تحقيق النادي الكاتالوني فوزه السابع على التوالي في الدوري الإسباني من خلال المباراة التي تجمعه بمضيفه ألميريا يوم السبت المقبل.

وأشار إنييستا: "نعتزم الذهاب إلى الملعب من أجل الفوز على ألميريا. نسير على نفس نهج الأداء الذي نحتاجه من أجل التطوّر. نريد أن نواصل النضج في الدوري الإسباني والنضج كفريق. لا نريد فقط الفوز من أجل الأرقام القياسية, نريد فقط أن نضيف لمسيرتنا المزيد من الإنجازات".

ورفض إنييستا الحديث عن ضربة الجزاء المُثيرة للجدل التي منحت ريال مدريد الفوز على إلتش 2-1 أمس الأربعاء، مؤكّداً أن الجميع شاهد المباراة ولكنه لا يحب الحديث عن الحكام.

وقال: "الحديث عن الحكّام في هذه المواقف أمر معقّد لأن كلامي قد يتمّ تأويله على وجه مغاير. ينبغي أن نترك الحكّام يعملون ولديهم لجنة التحكيم التي تحدّد مصيرهم في النهاية".

ونفى إنييستا أن تكون سياسة التداول التي يتّبعها المدرّب الأرجنتيني خيراردو مارتينو قد تسبّبت في حالة من التوتّر داخل صفوف برشلونة، مؤكّداً: "المهم أن الكلّ يشارك، كي نشعر جميعاً أننا مُفيدون، عندما لا تلعب فإن الأمر لا يكون جيّداً".