النتائج 1 إلى 14 من 14

الموضوع: بآآدر..~

  1. #1
    الصورة الرمزية Eяeπ
    Eяeπ غير متواجد حالياً ققديمآ Mnma-chan ^^ عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    الدولة
    K.S.A
    المشاركات
    554
    معدل تقييم المستوى
    967

    افتراضي بآآدر..~












    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيفكم اليوم اعزائي ؟؟!
    اليوم جآيبه لكم موضوع عن المبادره للاعمال الصالحه..~






    1- أيها الرجل – وأيتها المرأة : بادرا بالطاعة فقد قال تعالى ( فاستبقوا الخيرات )
    واسبقوا غيركم إلى الفوز بالأولوية والأفضلية وكونوا أول المسارعين إلى كل طاعة ترضي الله
    عز وجل ولا تتأخرا عن أي خير فيه فوزكم وفلاحكم في الدنيا والآخرة.
    2- أيها الرجل – أيتها المرأة : بادرا بالأعمال الصالحة قبل مجيء الفتن كقطع الليل المظلم وقد
    قال صلى الله عليه وسلم ( بادروا بالأعمال فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا
    ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع دينه بعرض من الدنيا ) رواه مسلم
    3- أيها الرجل – أيتها المرأة : تقدموا إلى فعل الطاعات مبادرين إليها قبل مجيء بعض الأمور وقد قال صلى
    الله عليه وسلم ( بادروا بالأعمال ستًا: طلوع الشمس من مغربها، أو الدخان، أو الدجال، أو الدابة، أو خاصة أحدكم،
    أو أمر العامة ) رواه مسلم
    4- أيها الرجل – أيتها المرأة : بادرا بكل طاعة قبل فوات وقتها من ليل أو نهار ولا تؤخرا عمل الليل حتى يصبح
    ولا تؤخرا عمل النهار حتى يأتي الليل ومن ذلك صلاة الوتر فبادرا إليها قبل طلوع الصبح وقد قال صلى الله عليه
    وسلم ( بادروا الصبح بالوتر ) رواه مسلم.
    5- أيها الرجل – أيتها المرأة : بادرا بالإعمال الصالحة ولا تؤخرها واحرصوا على القيام بها قبل أن تحصل أشياء
    تكون سببا في عدم القيام بها وقد قال صلى الله عليه وسلم ( بادروا بالأعمال ستًا: إمارة السفهاء، وكثرة
    الشرط، وبيع الحكم، واستخفافًا بالدم، وقطيعة الرحم، ونشئًا يتخذون القرآن مزامير يقدمون أحدهم ليغنيهم وإن كان أقلهم فقهًا)
    صحيح الجامع.
    6- أيها الرجل – أيتها المرأة : بادرا بكل عمل صالح قبل أن يأتي المرض فلا تستطيع وقبل الفقر والموانع
    والعوائق وقد قال صلى الله عليه وسلم ( اغْتَنِمْ خَمْسًا قَبْلَ خَمْسٍ، شَبَابَكَ قَبْلَ هِرَمَك، وَصِحَّتَكَ قَبْلَ
    سَقَمِكَ، وَفَرَاغَكَ قَبْلَ شغْلِكَ، وَغِنَاكَ قَبْلَ فَقْرِكَ، وَحَيَاتِكَ قَبْلَ مَوْتِكَ ) رواه الحاكم .

    وكتبه محمد شامي شيبة



    فقد أجاب الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) من جاءه يسأل عن
    احق الناس بحسن الصحبة، فأجابه الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: أمك.
    قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك. قال: ثم من؟ قال: أبوك.
    ويوضح الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) ان طاعة الوالدين في غير معصية الله، والاحسان اليهما
    والتودد لهما لنيل رضاهما سبب لاستحقاق العبد رضا ربه، فيقول (صلى الله عليه وآله وسلم): رضا الله
    في رضا الوالدين وسخطه في سخطهما.
    ويروى ان رجلا أحسن الى أبيه في كبره، وفعل معه فعلا حسنا فقال: يا رسول الله، أتراني وفيته حقه؟ فقال له
    الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم): لا لأنك تخدمه وتكرمه وترجو له الموت، وكان يحسن اليك ويرعاك ويتمنى لك الحياة.
    ان الفرق كبير بين من يرجو له الحياة، ومن يرجو له الموت، ولذا جاء
    في الحديث ان الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) قال: لا يجزي ولد والده الا
    أن يجده مملوكا فيعتقه (متفق عليه).
    ويقول (صلى الله عليه وآله وسلم): من ارضى والديه فقد ارضى الله،
    ومن اسخط والديه فقد اسخط الله (رواه البخاري).
    أيها القارئ الكريم، ان بر الوالدين والاحسان اليهما يعدلان الجهاد في سبيل الله، مع ان الجهاد ذروة
    سنام الاسلام، ويعدلان كذلك الحج والعمرة.
    فيا ايها المسلم وايتها المسلمة، بادروا وأسرعوا الى الاحسان للوالدين وبرهما بشتى الوسائل وكل السبل.
    جاء رجل الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: اني اشتهي الجهاد ولا اقدر عليه، فقال
    (صلى الله عليه وآله وسلم): هل بقي من والديك احد؟ قال: أمي. قال: فاسأل الله في برها،
    فاذا فعلت ذلك فأنت حاج ومعتمر ومجاهد (رواه الطبراني).
    وفي صحيح مسلم جاء رجل الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)
    فاستأذنه في الجهاد، فقال (صلى الله عليه وآله وسلم) أحي والداك؟ قال:
    نعم. قال (صلى الله عليه وآله وسلم): ففيهما فجاهد.
    ايها القارئ، ان من بركة بر الوالدين والاحسان اليهما، الفوز
    ببر الابناء، والبركة في الاولاد والمال، والنجاة من المصائب والشدائد.
    يقول الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم): بروا آباءكم تبركم ابناؤكم وعفوا
    تعف نساؤكم (رواه الطبراني والحاكم)، والمسلم يحسن الى والديه في حياتهما
    وبعد وفاتهما، فبعد موتهما يدعو لهما بالرحمة والمغفرة، وينفذ عهدهما، ويكرم صديقهما.
    جاء رجل الى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال: يا رسول الله، هل
    بقي من بر أبوي شيء أبرهما به من بعد موتهما؟ قال: نعم الصلاة عليهما -
    أي الدعاء والاستغفار لهما - والإيفاء بعهودهما من بعد موتهما، واكرام صديقهما،
    وصلة الرحم التي لا توصل الا بهما (رواه ابن ماجة).
    وفي القرآن الكريم يقول تعالى: «ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب» (ابراهيم/41).
    ويقول تعالى: «وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا» (الاسراء/24).
    وهكذا يكون الاحسان للوالدين في حياتهما وبعد موتهما



    دلت نصوص شرعية على فضل بر الوالدين وكونه مفتاح الخير منها:
    1 - أنه سبب لدخول الجنة: فعن أبي هريرة عن النبي قال:
    { رغم أنفه، رغم أنفه، رغم أنفه }، قيل: من يا رسول الله؟ قال:
    { من أدرك والديه عند الكبر أحدهما أو كليهما ثم لم يدخل الجنة } [رواه مسلم والترمذي].
    2 - كونه من أحب الأعمال إلى الله: عن أبي عبدالرحن عبدالله بن مسعود قال: سألت
    النبي أي العمل أحب إلى الله؟ قال: { الصلاة على وقتها }. قلت: ثم أي؟ قال: { بر الوالدين }.
    قلت: ثم أي؟ قال: { الجهاد في سبيل الله } [متفق عليه].
    3 - إن بر الوالدين مقدم على الجهاد في سبيل الله عز وجل: عن
    عبدالله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال: ( أقبل رجل إلى النبي فقال أبايعك على الهجرة
    والجهاد أبتغي الأجر من الله تعالى، فقال : { هل من والديك أحد حي؟ } قال: نعم بل كلاهما.
    قال: { فتبتغي الأجر من الله تعالى؟ } قال: نعم. قال: { فارجع فأحسن صحبتهما } ) [متفق عليه]
    وهذا لفظ مسلم وفي رواية لهما: { جاء رجل فاستأذنه في الجهاد، فقال: أحي والداك؟ قال: نعم. قال: ففيهما فجاهد }.
    4 - رضا الرب في رضا الوالدين: عن عبدالله بن عمرو بن العاص
    رضي الله عنهما عن النبي قال: { رضا الرب في رضا الوالدين، وسخط الرب في سخط الوالدين }
    [رواه الترمذي وصححه إبن حبان والحاكم].
    5 - في البر منجاة من مصائب الدنيا بل هو سبب تفريج الكروب وذهاب الهم والحزن كما ورد في شأن
    نجاة أصحاب الغار، وكان أحدهم باراً بوالديه يقدمهما على زوجته وأولاده.




    وعكس البر العقوق، ونتيجته وخيمة لحديث أبي محمد جبير بن مطعم أن رسول الله
    قال: { لا يدخل الجنة قاطع }. قال سفيان في روايته: ( يعني قاطع رحم ) [رواه البخاري ومسلم]
    والعقوق: هو العق والقطع، وهو من الكبائر بل كما وصفه الرسول من أكبر الكبائر وفي الحديث المتفق عليه:
    { ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قلنا بلى يا رسول الله، قال: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين. وكان متكئاً وجلس فقال:
    ألا وقول الزور وشهادة الزور، فما زال يرددها حتى قلنا ليته سكت }. والعق لغة: هو المخالفة، وضابطه عند العلماء
    أن يفعل مع والديه ما يتأذيان منه تأذياً ليس بالهيّن عُرفاً. وفي المحلى لابن حزم وشرح مسلم للنووي:
    ( اتفق أهل العلم على أن بر الوالدين فرض، وعلى أن عقوقهما من الكبائر، وذلك بالإجماع ) وعن أبي بكرة عن النبي قال:
    { كل الذنوب يؤخر الله تعالى ما شاء منها إلى يوم القيامة إلا عقوق الوالدين، فإن الله يعجله لصاحبه في الحياة قبل الموت }
    رواه الطبراني في الكبير والحاكم في المستدرك وصححاه].





    وبر الوالدين لا يقتصر على فترة حياتهما بل يمتد إلى ما بعد مماتهما ويتسع
    ليشمل ذوي الأرحام وأصدقاء الوالدين؛ { جاء رجل من بني سلمة فقال: يا رسول الله
    . هل بقي من بر أبواي شيء أبرهما بعد موتهما؟ قال: نعم، الصلاة عليهما، والاستغفار لهما، وإنفاذ
    عهدهما بعدهما، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما، وإكرام صديقهما } [رواه أبو داود والبيهقي].
    ويمكن الحصول على البر بعد الموت بالدعاء لهما. قال الإمام أحمد: ( من دعا لهما في التحيات في
    الصلوات الخمس فقد برهما. ومن الأفضل: أن يتصدق الصدقة ويحتسب نصف أجرها لوالديه ).









    ﴿وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ﴾

    [سورة الإسراء الآية: 23]

    ما هو الأفّ؟ الأف زفير، صوت مرتفع، تأفف، التأفف فصاعداً محرم،
    ماذا يقابل الأف؟ غلق الباب في وجههم بقوة، هذا أقلّ شيء ممكن، وهناك أبناء –والعياذ بالله–
    يقول لأمه: كل البلاء منكِ، أسأل الله أن يخلّصنا منك، وهناك أبناء يضربون آباءهم، فما دامت كلمة أف محرمة، فما قولك فيما فوق الأف؟
    قال بعض العلماء:
    ((لو أن في اللغة كلمة أقلّ من أف, لذكرها الله عز وجل))
    قال تعالى:
    ﴿فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيماً * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً﴾




    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا
    بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَإِنْ كُنْتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لامَسْتُمُ
    النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلَكِنْ يُرِيدُ
    لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ }
    [ المائده : 6 ]




    (1) الوضوء طهارة ، والله عز
    وجل يحب المتطهرين ، قال تعالى:{ لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيهِ فِيهِ رِجَالٌ يُحِبُّونَ أَنْ يَتَطَهَّرُوا وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُطَّهِّرِينَ (108)}
    التوبة. وقال تعالى:{ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ (222)} البقرة.
    (2) الوضوء من سنن الفطرة .
    أخرج مسلم واللفظ له وأبو داود وابن ماجه والترمذي عن عائشة
    رضي الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : عشر من الفطرة قص الشارب وإعفاء اللحية والسواك
    واستنشاق الماء وقص الأظفار وغسل البراجم ونتف الإبط وحلق العانة وانتقاص الماء
    (3) الطُهور شطر الإيمان.
    أخرج مسلم (223) وأحمد (22902) عَنْ أَبِى مَالِكٍ الأَشْعَرِىِّ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم-
    « الطُّهُورُ شَطْرُ الإِيمَانِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ تَمْلأُ الْمِيزَانَ. وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ تَمْلآنِ - أَوْ تَمْلأُ - مَا بَيْنَ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَالصَّلاَةُ
    نُورٌ وَالصَّدَقَةُ بُرْهَانٌ وَالصَّبْرُ ضِيَاءٌ وَالْقُرْآنُ حُجَّةٌ لَكَ أَوْ عَلَيْكَ كُلُّ النَّاسِ يَغْدُو فَبَائِعٌ نَفْسَهُ فَمُعْتِقُهَا أَوْ مُوبِقُهَا ».
    (4) الوضوء قبل النوم سبب من أسباب الموت على الفطرة مع ما ورد معه من دعاء فقد أخرج البخاري
    ومسلم عَنْ الْبَرَاءِ بْنِ عَازِبٍ قَالَ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: « إِذَا أَتَيْتَ مَضْجَعَكَ فَتَوَضَّأْ وُضُوءَكَ لِلصَّلَاةِ
    ثُمَّ اضْطَجِعْ عَلَى شِقِّكَ الْأَيْمَنِ ثُمَّ قُلْ اللَّهُمَّ أَسْلَمْتُ وَجْهِي إِلَيْكَ وَفَوَّضْتُ أَمْرِي إِلَيْكَ وَأَلْجَأْتُ ظَهْرِي إِلَيْكَ رَغْبَةً وَرَهْبَةً إِلَيْكَ لَا مَلْجَأَ وَلَا مَنْجَا مِنْكَ
    إِلَّا إِلَيْكَ اللَّهُمَّ آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّذِي أَنْزَلْتَ وَبِنَبِيِّكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ فَإِنْ مُتَّ مِنْ لَيْلَتِكَ فَأَنْتَ عَلَى الْفِطْرَةِ وَاجْعَلْهُنَّ آخِرَ مَا تَتَكَلَّمُ بِهِ .
    قَالَ فَرَدَّدْتُهَا عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمَّا بَلَغْتُ اللَّهُمَّ آمَنْتُ بِكِتَابِكَ الَّذِي أَنْزَلْتَ قُلْتُ وَرَسُولِكَ قَالَ: لَا وَنَبِيِّكَ الَّذِي أَرْسَلْتَ ».
    (5) الوضوء سبب لقبول الدعاء فقد أخرج أبو داود والنسائي وصححه الألباني عن معاذ بن جبل :
    عن النبي صلى الله عليه و سلم قال« ما من مسلم يبيت على ذكر طاهرا فيتعار من الليل فيسأل الله خيرا من الدنيا والآخرة إلا أعطاه إياه »
    معنى يتعار أي يستيقظ من النوم .
    (6) الوضوء سبب لمغفرة الذنوب.
    أخرج البخاري ومسلم عَنْ حُمْرَانَ مَوْلَى عُثْمَانَ أَنَّهُ رَأَى عُثْمَانَ دَعَا بِإِنَاءٍ فَأَفْرَغَ عَلَى كَفَّيْهِ ثَلاَثَ مِرَارٍ فَغَسَلَهُمَا ثُمَّ أَدْخَلَ يَمِينَهُ
    فِى الإِنَاءِ فَمَضْمَضَ وَاسْتَنْثَرَ ثُمَّ غَسَلَ وَجْهَهُ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ وَيَدَيْهِ إِلَى الْمِرْفَقَيْنِ ثَلاَثَ مَرَّاتٍ ثُمَّ مَسَحَ بِرَأْسِهِ ثُمَّ غَسَلَ رِجْلَيْهِ ثَلاَثَ
    مَرَّاتٍ ثُمَّ قَالَ :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- « مَنْ تَوَضَّأَ نَحْوَ وُضُوئِى هَذَا ثُمَّ صَلَّى رَكْعَتَيْنِ لاَ يُحَدِّثُ فِيهِمَا نَفْسَهُ غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ ».
    (7) حلية المتوضئين إلى حيث يبلغ الوضوء:
    دليله ما أخرجه النسائي في الكبرى وصححه الألباني عن أبي حازم قال :
    كنت خلف أبي هريرة وهو يتوضأ للصلاة فكان يمد يده حتى يبلغ إبطه قال سمعت خليلي يقول: " تبلغ الحلية من المؤمن حيث يبلغ الوضوء".
    (8) الوضوء سبب لتميز المسلمين يوم القيامة ، ودليله ما أخرجه البخاري ومسلم عَنْ نُعَيْمٍ الْمُجْمِرِ
    قَالَ رَقِيتُ مَعَ أَبِي هُرَيْرَةَ عَلَى ظَهْرِ الْمَسْجِدِ فَتَوَضَّأَ فَقَالَ إِنِّي سَمِعْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ:
    " إِنَّ أُمَّتِي يُدْعَوْنَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ غُرًّا مُحَجَّلِينَ مِنْ آثَارِ الْوُضُوءِ فَمَنْ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ أَنْ يُطِيلَ غُرَّتَهُ فَلْيَفْعَلْ" .
    (9) الوضوء شطر الإيمان :
    فقد أخرج مسلم وابن ماجة وغيرهما عَنْ أَبِى مَالِكٍ الأَشْعَرِىِّ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ
    -صلى الله عليه وسلم- « الطُّهُورُ شَطْرُ الإِيمَانِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ تَمْلأُ الْمِيزَانَ.......... ».
    (10) الوضوء يزيل أثر العين والحسد بإذن الله تعالى:فقد أخرج ابن ماجه
    واللفظ له وأحمد في المسند والنسائي في الكبرى وصححه الألباني عن أبي أمامة بن سهل
    بن حنيف قال مر عامر بن ربيعة بسهل بن حنيف وهو يغتسل . فقال لم أر كاليوم ولا جلد مخبأة .
    فما لبث أن لبط به . فأتي به النبي صلى الله عليه و سلم . فقيل له أدرك سهلا صريعا . قال
    : ( من تتهمون به ؟ ) قالوا عامر بن ربيعة . قال ( علام يقتل أحدكم أخاه ؟
    إذا رأى أحدكم من أخيه ما يعجبه فليدع له بالبركة ) ثم دعا بماء . فأمر عامرا أن يتوضأ
    . فغسل وجهه ويديه إلى المرفقين . وركبتيه وداخله إزاره . وأمره أن يصب عليه .
    وفي لفظ أحمد" فَرَاحَ سَهْلٌ مَعَ النَّاسِ لَيْسَ بِهِ بَأْسٌ" .
    وأخرج أبو داود وصححه الألباني عن عائشة رضي الله عنها قالت : كان يؤمر العائن
    ( الذي أصاب غيره بالعين ) فيتوضأ ثم يغتسل منه المعين ( المصاب بعين غيره ) .
    (11) الوضوء سبب لرفع الدرجات ومحو السيئات :
    ودليله ما أخرجه مسلم عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ
    -صلى الله عليه وسلم- قَالَ « أَلاَ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَا يَمْحُو اللَّهُ بِهِ الْخَطَايَا وَيَرْفَعُ بِهِ الدَّرَجَاتِ »
    (12) الوضوء سبب لفتح أبواب الجنة للعبد:
    فقد أخرج مسلم عَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ رضي الله عنه قَالَ:
    كَانَتْ عَلَيْنَا رِعَايَةُ الإِبِلِ فَجَاءَتْ نَوْبَتِى فَرَوَّحْتُهَا بِعَشِىٍّ فَأَدْرَكْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم-
    قَائِمًا يُحَدِّثُ النَّاسَ فَأَدْرَكْتُ مِنْ قَوْلِهِ « مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَتَوَضَّأُ فَيُحْسِنُ وُضُوءَهُ ثُمَّ يَقُومُ فَيُصَلِّى رَكْعَتَيْنِ مُقْبِلٌ عَلَيْهِمَا بِقَلْبِهِ وَوَجْهِهِ إِلاَّ وَجَبَتْ لَهُ الْجَنَّةُ ».
    (13) الوضوء وصلاة ركعتين بعده سبب لدخول الجنة :
    ودليله حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لبلال:
    « يا بلال حدثني بأرجى عمل عملته في الاسلام إني سمعت دف نعليك بين يدي في الجنة»









    ذكر الإمام ابن القيم رحمه الله في كتابه " زاد المعاد " عشرة أنواع للبكاء نوردها كما ذكرها .

    * بكاء الخوف والخشية .
    * بكاء الرحمة والرقة .
    * بكاء المحبة والشوق .
    * بكاء الفرح والسرور .
    * بكاء الجزع من ورود الألم وعدم احتماله .
    * بكاء الحزن .... وفرقه عن بكاء الخوف ، أن الأول " الحزن "
    : يكون على ما مضى من حصول مكروه أو فوات محبوب وبكاء الخوف :
    يكون لما يتوقع في المستقبل من ذلك ، والفرق بين بكاء السرور والفرح وبكاء الحزن أن دمعة السرور
    باردة والقلب فرحان ، ودمعة الحزن : حارة والقلب حزين ، ولهذا يقال لما يُفرح به هو " قرة عين
    " وأقرّ به عينه ، ولما يُحزن : هو سخينة العين ، وأسخن الله به عينه .
    * بكاء الخور والضعف .
    * بكاء النفاق وهو : أن تدمع العين والقلب قاس .
    * البكاء المستعار والمستأجر عليه ، كبكاء النائحة بالأجرة فإنها كما قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه : تبيع عبرتها وتبكي شجو غيرها .
    * بكاء الموافقة : فهو أن يرى الرجل الناس يبكون لأمر عليهم فيبكي معهم ولا يدري لأي شيء يبكون يراهم يبكون فيبكي .




    للبكاء من خشية الله فضلا عظيما ، فقد ذكر الله تعالى بعض أنبيائه وأثنى عليهم ثم عقب بقوله عنهم:
    ( إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا ) [مريم58].

    وقال تعالى عن أهل الجنة : { وَأَقْبَلَ بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ يَتَسَاءَلُونَ . قَالُوا إِنَّا كُنَّا قَبْلُ فِي أَهْلِنَا مُشْفِقِينَ .
    فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا وَوَقَانَا عَذَابَ السَّمُومِ . إِنَّا كُنَّا مِنْ قَبْلُ نَدْعُوهُ إِنَّهُ هُوَ الْبَرُّ الرَّحِيمُ } [ الطور 25 – 28 ]

    أما رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد قال: " لا يلج النار رجل بكى من خشية الله حتى يعود اللبن في الضرع " .

    وقالَ: " سَبْعَةٌ يُظِلُّهُمُ اللَّهُ في ظِلِّهِ يَوْمَ لا ظِلَّ إلا ظلُّهُ..."وفي آخره:" ورَجُلٌ ذَكَرَ اللَّه خالِياً فَفَاضَتْ عَيْنَاهُ " .

    وقال " عينان لا تمسهما النار ، عين بكت من خشية الله ، وعين باتت تحرس في سبيل الله ".

    وقال النبي صلى الله عليه وسلم : " ليس شيء أحب إلى الله من قطرتين وأثرين :
    قطرة من دموع خشية الله ، وقطرة دم تهراق في سبيل الله ، وأما الأثران : فأثر في سبيل الله ، وأثر في فريضة من فرائض الله ".





    عَن ابن مَسعودٍ - رضي اللَّه عنه – قالَ : قال لي النبيُّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم :
    " اقْرَأْ علي القُرآنَ " قلتُ : يا رسُولَ اللَّه ، أَقْرَأُ عَلَيْكَ ، وَعَلَيْكَ أُنْزِلَ ؟ ، قالَ : " إِني أُحِبُّ أَنْ أَسْمَعَهُ مِنْ غَيْرِي "
    فقرَأْتُ عليه سورَةَ النِّساء ، حتى جِئْتُ إلى هذِهِ الآية : ( فَكَيْفَ إِذا جِئْنا مِنْ كُلِّ أُمَّة بِشَهيد وِجئْنا بِكَ عَلى هَؤلاءِ شَهِيداً )
    [ النساء / 40 ] قال " حَسْبُكَ الآن " فَالْتَفَتُّ إِليْهِ ، فَإِذَا عِيْناهُ تَذْرِفانِ .
    ولما رأى النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه يحفرون قبرا لدفن أحد المسلمين وقف على القبر وبكى ثم قال : " أي إخواني، لمثل هذا فأعدوا " .

    أما عبد اللَّه بنِ الشِّخِّير - رضي اللَّه عنه – فيقول :
    أَتَيْتُ رسُولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وَهُو يُصلِّي ولجوْفِهِ أَزِيزٌ كَأَزِيزِ المرْجَلِ مِنَ البُكَاءِ .
    وقد روى مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: زار النبي قبر أمه فبكى وأبكى من حوله..." الحديث.
    وكان السلف يعرفون قيمة البكاء من خشية الله تعالى،فهذا عبد الله بن عمر رضي الله عنهما يقول
    : " لأن أدمع من خشية الله أحب إلي من أن أتصدق بألف دينار ! " .
    وقال كعب الأحبار : لأن أبكى من خشية الله فتسيل دموعي على وجنتي أحب إلى من أن أتصدق بوزني ذهباً.






    لقد رأينا شيئا من بكائه صلى الله عليه وسلم وقد تعلم الصحابة
    رضي الله عنهم من نبيهم البكاء فعن أنس رضي الله عنه قال : خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم خطبة ما سمعت مثلها قط فقال
    : " لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيراً " ، فغطى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وجوههم ولهم خنين
    و كان عثمان إذا وقف على قبر ؛ بكى حتى يبل لحيته !
    فقيل له : تذكر الجنة والنار فلا تبكي ، وتبكي من هذا ؟!. فقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
    " إن القبر أول منزل من منازل الآخرة ، فإن نجا منه ، فما بعده أيسر منه ، وإن لم ينج منه ؛ فما بعده أشد منه !
    " قال : وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما رأيت منظراً قط إلاّ القبر أفظع منه ! ".
    وبكى أبو هريرة رضي الله عنه في مرضه . فقيل له :
    ما يبكيك ؟! فقال : " أما إني لا أبكي على دنياكم هذه ، ولكن أبكي على
    بُعد سفري ، وقلة زادي ، وإني أمسيت في صعود على جنة أو نار ، لا أدري إلى أيتهما يؤخذ بي !! "
    وبكى معاذ رضي الله عنه بكاء شديدا فقيل له ما يبكيك ؟ قال :
    لأن الله عز وجل قبض قبضتين واحدة في الجنة والأخرى في النار ، فأنا لا أدري من أي الفريقين أكون .
    وبكى الحسن فقيل له : ما يبكيك ؟ قال : أخاف أن يطرحني الله غداً في النار ولا يبالي .
    وكان حذيفة رضي الله عنه يبكي بكاءً شديداً ، فقيل له : ما بكاؤك ؟ فقال : لا أدري على ما أقدم ، أعلى رضا أم على سخط ؟ .
    وهذا عبد الله بن رواحة رضي الله عنه كان واضعاً رأسه في حجر امرأته
    فبكى فبكت امرأته فقال ما يبكيك فقالت رأيتك تبكي فبكيت قال إني ذكرت قول الله
    عز وجل { وَإِنْ مِنْكُمْ إِلاَّ وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْماً مَقْضِيّاً } [ مريم / 71 ] فلا أدري أأنجو منه أم لا .








    اللهم اجعل في قلبي نوراً ، وفي لساني نوراً ، واجعل في سمعي نوراً ،
    واجعل في بصري نوراً ، من فوقي نوراً، ومن تحتي نوراً ،وعن يميني نوراً ،وعن شمالي نوراً ،
    ومن أمامي نوراً ، و في خلفي نوراً ،واجعل ،و اجعل في نفسي نوراً، وأعظم لي نوراً ، وعظم نوراً
    ، واجعل لي نوراً ، واجعلني نوراً ،اللهم أعطني نوراً ، واجعل في عصبي نوراً ، وفي لحمي نوراً ،
    وفي دمي نوراً ، وفي شعري نوراً ، وفي بشري نوراً ".
    "اللهم اجعل لي نوراً في قبري .. ونوراً في عظامي وزدني نوراً ، وزدني نوراً ، وزدني نوراً وهب لي نوراً على نوراً"

    -دعاء دخول المسجد

    "أعوذ بالله العظيم ،وبوجهه الكريم ،وسلطانه القديم ،من الشيطان الرجيم ”
    "بسم الله ،والصلاة والسلام على رسول الله، "اللهم افتح لي أبواب رحمتك

    -دعاء الخروج من المسجد

    "بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله ،اللهم إني أسألك من فضلك، اللهم اعصمني من الشيطان الرجيم











    عن أمير المؤمنين عليه السلام عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال : من اختلف إلى المساجد أصاب إحدى الثمان :
    أخا مستفادا في الله ، أو علما مستطرفا ، أو آية محكمة ، أو رحمة منتظرة ،
    أو كلمة ترده عن ردى أو تدله على هدى ، أو يترك ذنبا خشية أو حياء ،
    و من مشى إلى المسجد لم يضع رجله على رطب و لا يابس إلا سبحت له الأرض إلى الأرضين السابعة
    ، ومن كان المسجد بيته والقرآن حديثه بنى الله له بيتا في الجنة[27].
    في من ‏لايحضره ‏الفقيه ذكر : مَنْ أَرَادَ دُخُولَ الْمَسْجِدِ فَلْيَدْخُلْ عَلَى سُكُونٍ وَ وَقَارٍ ،
    َإِنَّ الْمَسَاجِدَ بُيُوتُ اللَّهِ وَ أَحَبُّ الْبِقَاعِ إِلَيْهِ ، وَ أَحَبُّهُمْ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ رَجُلًا أَوَّلُهُمْ دُخُولًا وَ آخِرُهُمْ خُرُوجاً .




    هاقد خلصنا ان شاء الله عجبكم الموضوع
    ان شاء الله تستفيدون وتفيدون..~
    انطلقواا..~







    صلي على من نادى امتي امتي ..~
    عليه افضل الصلاه واتم التسليم ..~


  2. #2
    الصورة الرمزية J u l a n ...... مشرف سابق
    عضو

    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    3,214
    معدل تقييم المستوى
    1318

    افتراضي رد: بآآدر..~



    حجز






  3. #3
    الصورة الرمزية نايت مير قرصان مبتدئ عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    العمر
    21
    المشاركات
    26
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي



    وعليكُم السَّلام ورحمةُ اللهِ وبركاتُه
    >كيف الحال؟؟
    مآشاﺀ الله ..مآ أروع مواضيعكِ اخيتي mnma-chan..!!
    جزاكِ الله عنا خير الجــــزاﺀ. .
    أسأل الله ان يدخلنا الفردوس الأعلى في الجنة .
    اللهم اعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك



  4. #4
    الصورة الرمزية |[..снєяяч..]| Miss Roben سابقا ^^ عضو
    تاريخ التسجيل
    Jan 2013
    الدولة
    الشين سكآي
    المشاركات
    493
    معدل تقييم المستوى
    264

    افتراضي رد: بآآدر..~



    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


    امور مهمه اهملناها كثيراً الا يجب علينا المبادره اليها قبل فوات الاوان ؟؟
    طرح مميز جزاك الله عليه الف خير وادخلك فسيح جناته

    استمري


    دورة الدمج | MY GALLERY

    Thank Neliel Tu on the beautiful signature

  5. #5
    الصورة الرمزية H!ME •• عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2012
    الدولة
    آلديرة آللي مآبهآ مثلي …~ آكتبوآ في سمآهآ {خسآرة}…~♥
    العمر
    24
    المشاركات
    1,436
    معدل تقييم المستوى
    2757

    افتراضي رد: بآآدر..~





    اخبارك منيما شان :23: يا يا يا مميره :23:>>

    موضوع في قمة الروعه :ذذ:

    ترا حلو شعور البكاء :الغشيه والفرح >>تحس بشعور رائع مقدر اوصفه صراحه

    جزاك الله خير صغيرتي منيما

    واصلي يامبدعه



  6. #6
    قرصان جديد عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    3
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: بآآدر..~



    السلام عليكم
    مشاء الله موضوع متكامل و متميز جدًا ماشاء الله
    و التنسيق رائع جدًا
    لكن اعتب على شئ ويحد و هو الخط ... يعني لو يكبر شوية يكون احسن حتى لا يصعب على القارئ الامر .

    جزاكِ الله خيرا اختي و بارك فيكِ



  7. #7
    الصورة الرمزية Raul Madridista مشرف سابق
    عضو

    تاريخ التسجيل
    Feb 2011
    الدولة
    هناك حيث لاأحد
    المشاركات
    1,941
    معدل تقييم المستوى
    1036

    افتراضي رد: بآآدر..~










    جميل جدا ان تبادر بتغير حياتك إلى الآفضل
    أمور كثيرة ذكرتيها لابد ان ننتبه لها ونعمل بها ، موضوع جميل ..
    جزاك الله خير ..














    waiting La Décima from u

  8. #8
    الصورة الرمزية X_DRAKE قرصان مبتدئ عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    المشاركات
    22
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: بآآدر..~



    يعطيكـ العافيه يغالي على طرحكـ للموضوع



  9. #9
    الصورة الرمزية Miśѕ.Aят Just Smile ㋡ ~ عضو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    في مكآن لن يعثر أحد عليه .. ღ ~
    المشاركات
    2,595
    معدل تقييم المستوى
    2126

    افتراضي رد: بآآدر..~



    شكرا ع التقرير الرائع..^^



  10. #10
    الصورة الرمزية الكابتن شانكس ولا شي عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2013
    الدولة
    ...
    المشاركات
    198
    معدل تقييم المستوى
    48

    افتراضي رد: بآآدر..~



    مشكور على الموضوع الجميل ^^



  11. #11
    الصورة الرمزية ♥ H A R Y فتــــآة بن 10 ^^ عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    الدولة
    قريبـآ ! ع آلمسرح !
    المشاركات
    97
    معدل تقييم المستوى
    17

    افتراضي رد: بآآدر..~



    بـآدر

    مَ آجمل هذآ العنوآن ..

    مَ قرتي منمآ شآن ..



  12. #12
    الصورة الرمزية القناص985 قرصان مبتدئ عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    23
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: بآآدر..~



    مشكور على الموضوع الجميل والمفيد حقيقة



  13. #13
    الصورة الرمزية Mr re ce … اتق الله حيثما كنت … عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    الدولة
    المدينه المنوره / حاليا الرياض ^^"!
    المشاركات
    300
    معدل تقييم المستوى
    185

    افتراضي رد: بآآدر..~



    يعطيك العافيه



  14. #14
    الصورة الرمزية اكاجامي شانكس قرصان خطير عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2013
    المشاركات
    964
    معدل تقييم المستوى
    390

    افتراضي رد: بآآدر..~



    موضوع ما شاء الله روعه
    واصلي اختي



ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Powered by vBulletin®
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.