صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 35 إلى 48 من 48
  1. #35
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي -



    لله ما أخذ ولله ما أعطى و إنا لله و إنا إليه راجعون ..
    شاركت للتو في دفن جدي - رحمه الله - ألقيت نظرة أخيرة على وجهه المشرق و طبعت
    قبلة على جبينه الزاكي و ذرفت دموع حارة .. أصعب لحظة مررت بها ..

    الحمدلله على قضائه و قدره ..

    شكرًا لكل من قام بتعزيتي و مواساتي ..
    وشكر خاص للفاضل أبوعبدالله على مبادرته و لمشرفنا سلمان و إدارة الشبكة .. جزاكم الله خير

    لا تنسوه من دعواتكم ..


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 24-06-2013 الساعة 06:23 PM
    ﴿ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ (3)

  2. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  3. #36
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي -



    جزاكم الله خير ..

    الحمد لله تجاوزنا الأزمة .. الله يغفر له و يرحمه ..
    شكرًا لكل من قام بتعزيتي و مواساتي ..

    سأضطر لترك الشبكة لفترة طويلة جدًا و قد لا أعود ..
    قررت التفرغ لأمور أخرى أهم في حياتي ..

    حللوني .. لكل من أساء إلي : الله يحللكم و يبيحكم ..

    قضيت أجمل أيام حياتي في الشبكة .. و تعرفت على أشخاص أعجز عن وصفهم ..
    شبكة ون بيس بأعضائها و إدارييها : شكرًا من القلب على كل شيء

    أستودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه



  4. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  5. #37
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي -



    السلام عليكم
    كل عام و أنتم بخير .. ينعاد عليكم بالخير و المسّرات يا رب

    لكم فقدة أسطورية يا حلوين : ) حسيت أني فقدت جزء مني بعد ما تركت الشبكة ..

    عودة مؤقتة لعيونكم و من أجل مباشرة بعض الأعمال مع فريقي " مارين تيم "

    شكرًا لكل من سأل عني أو ذكرني بخير .. شاكر و مقدر لكم



  6. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  7. #38
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي -



    يضيق المرء ذرعًا حين يحتفظ بأفكاره و آرائه لنفسه و لذا فهو يعمد إلى مشاطرتها مع الغير كنوع من التنفيس .. هذه المرة أمارس حقي في " التفكير " و لكن بصوت " مرتفع " ..

    راح أعبر عن هالأفكار بشكل عشوائي شوي و يمكن متداخل و بأسلوب يجمع ما بين العامي و الفصيح عشان آخذ راحتي أكثر

    الإنسان المسلم في العصر الحديث هل أغفل إشباع احتياجاته الروحية فعلاً ؟!
    بمعنى آخر هل قدم حوائجه المادية من مأكل و مشرب و ملبس و كماليات أخرى على حوائجه الروحية التي تٌغذى بالطقوس التعبدية و التفكر و التأمل حتى فقد روحه تقريبًا في غمرة السباق المحموم اللي يعيشه في سبيل الحصول على آخر جهاز نزل مثلاً ؟! أو سيارة فخمة؟! أو أي شيء مادي آخر ؟!

    يحق لأي شخص مقتدر ماديًا أنه يمتع نفسه ..
    لكن السؤال المهم .. ليش نقابل أشخاص مقتدرين ماديًا و محاطين بكل وسائل الترفيه و الراحة و مع ذلك نلقاهم يعانون أزمات نفسية ؟! تحصله ثري ظاهريًا لكنه مفلس من الداخل و يسقط أمام أول اختبار صعب يواجهه في حياته و يقع فريسة للمشاعر السلبية !!

    هل طغت النزعة المادية علينا فعلاً ؟!

    أقابل أشخاص في الجامعة ألقاهم مهمومين اسألهم يقولون ياخي مدري أحس بضيقة وبس ما فيه سبب معين !!
    أقابل أشخاص في الجامعة إذا طلع وقت الصلاة يقولون ماله داعي نصلي بما إن وقتها طلع و يروحون للمحاضرة !!
    أقابل أشخاص في الجامعة يعانون من حيرة عظيمة و تطرأ عليهم تساؤلات دينية ما يحصلون لها إجابات !!
    أقابل شباب عندهم شك في وجود الله - سبحانه - و فراغ روحي كبير !!

    ما يقتصر هالشي ع الجامعة و بس بل يظهر بشكل جلي و واضح في " تويتر " مثلاً لأن سقف الحريات فيه مرتفع و التعبير عن الآراء يكون تحت اسم مستعار غالبًا ..

    لاحظت انتشار فظيع للأفكار الإلحادية في تويتر !!

    هذا الفراغ الروحي و هذه المعاناة النفسية نتيجة طبيعية لطغيان الجانب المادي على الروحي

    متى آخر مرة صلينا ركعتين في الثلث الأخير من الليل و حسينا بتلك الرعشة المٌكهربة اللي تسري بأجسادنا و ذاك الشعور اللذيذ بالتوازن النفسي و السلام الداخلي اللي يعقب البكاء من خشية الله ؟! متى ارتمينا على السجادة و طرحنا كل أمنياتنا بين يدي الله ؟! لو كنا مع الله لكان الله معنا لو اهتممنا شوي بس بالجانب الروحي لكانت حياتنا أفضل و أجمل و أكثر توازنًا ..

    إذًا نحن نتحمل جزء من المسؤولية ..
    على الضفة الأخرى نجد أنفسنا مقصرين فيما يتعلق بالثقافة الدينية ..

    كل مسلم مٌطالب بأن يرتقي بنفسه من تدين الميلاد إلى يقين العقيدة
    مع الأسف قد ينشأ الفرد مسلمًا و لكنه لا يدري لماذا كان الإسلام الدين الحق و لم يستشعر عظمة الله لأنه لا يعلم صفاته فتكون صلواته جزء من روتينه اليومي و عبادة حركية أكثر من كونها عبادة روحية !! ويكون إسلامه " إسلامًا وراثيًا " ورثه عن أبويه و آمن به لأن أبويه آمنوا به فحسب !!

    القرآن الكريم يأمر بالتفكر و التعقل و التدبر في مواضع عدة .. يأمر بالسير في الأرض لينظر الناس كيف بدأ الله الخلق .. يأمر بالتفكر بالكون و الحياة بل و في النفس أيضًا

    اللي حاب أوصله أننا متى ما اقتربنا من الله أكثر و عرفنا عقيدتنا أكثر و جعلنا التفكر و التدبر جزء من عباداتنا راح يتعمق إيماننا أكثر و بالتالي راح نكون مستقرين نفسيًا

    نجي للإلحاد ..

    مع الأسف ضعف الخطاب الديني يلعب دور كبير في انتشار الإلحاد في نظري ..
    التركيز على المسائل الفقهية على حساب المسائل العقائدية جاء بنتائج سلبية ..

    دخل أحد طلبة العلم على الإمام أحمد بن حنبل و سأله عن رأيه بقضية " جواز الوضوء بماء الورد من عدمه " و كانت قضية خلافية بين العلماء ذلك الوقت فسأله : هل تعرف دعاء دخول المسجد و الخروج منه ؟ قال : لا
    قال: فاذهب و تعلمه فإنه أولى لك من هذا
    هذا المثال ممكن نقيس عليه أمثلة أكبر ..
    بعض الدعاة - الله يهديهم - يركزون على قضايا أقل أهمية من قضايا أخرى ..
    مثلاً يركز على قضايا " الطهارة " على حساب " التوحيد " اللي يعتبر أعظم قضية شهدتها البشرية لأنه يتعلق بتساؤل فلسفي قديم : هل الله - سبحانه - موجود أم لا ؟!

    شهادة " لا إله إلا الله " هي الركن الأول في الدين لذا فالأولى أن تستحوذ على الاهتمام شأنها شأن غيرها من القضايا الدينية ..

    سبب آخر من الأسباب : تجاهل الشباب و الأسئلة المحيرة التي تطرأ عليهم ..
    بعض المدرسين مثلاً يقول لطلابه : ماله داعي تطرحون هالأسئلة تجاهلوها و بس و كأنه يقول " أغلق منافذ التفكير عندك " و هالشي ألقى ببعض الشباب في مستنقع " الشك "

    عشان أوضح وجهة نظري أكثر أطرح مثالين عن شخصين الأول مفكر إسلامي و الآخر جراح مصري ..

    المفكر الإسلامي محمد فتح الله كولن اهتم بهالقضية جدًا فقام باحتواء الشباب المسلم الغارق في الحيرة و الشك و كرس وقته للرد على أسئلتهم ردًا علميًا دينيًا في نفس الوقت بل و ألف كتاب تحت عنوان " أسئلة العصر المحيرة " و هو عبارة عن مقالات كل مقال يطرح سؤالاً محيرًا و يجيب عليه

    نسخة إلكترونية للكتاب على هيئة مقالات :

    http://ar.fgulen.com/content/section/9/115/


    الجراح المصري د. عمرو شريف قام بتأليف كتاب تحت عنوان " رحلة عقل " يشتمل نصفه على ترجمة لكتاب الملحد البريطاني الذي أعلن إيمانه بوجود الخالق " أنتوني فلو " و رحلته العلمية و الفلسفية التي قادته للإيمان و يناقش نصفه الآخر قضايا عقلية تتعلق بالزمن و مفهومه و سمات الدين الصحيح و غير ذلك .. لو كنت من صناع القرار في وزارة التعليم العالي لحولته إلى مقرر جامعي .. كتاب ثري جدًا غيرني على مستوى التفكير و الشعور !!

    غلاف الكتاب :



    عشان ما نهضم حق أحد فيه علماء و دعاة اهتموا بهالقضية و محد ينكر هالشي بس أشوف أن الجهود لازم تتكثف هالفترة .. شبابنا بحاجة لاحتواء

    آسف ع الإطالة ..
    الله يثبت قلوبنا على دينه

    في الرد القادم راح أطرح سالفة النك الجديد و ليش اخترته


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 31-08-2013 الساعة 03:41 AM

  8. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  9. #39
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي -




    لو أفرغنا مجموعة صناديق من محتوياتها بما في ذلك الهواء !!
    أو لو أخلينا غرفة مغلقة من كل شيء حتى الهواء نفسه يصبح لدينا حالة تُسمى " العدم النسبي " أي أنهُ عدم و لكنه عدم محدود بالنسبة للصندوق نفسه أو للغرفة نفسها ..

    و لكن .. ماذا لو أُفرِغ الكون من كافة محتوياته ؟!
    حين نقول " محتوياته " فإننا نقصد كل شيء !!
    هذا ما يُسمى بـ " العدم المطلق " حيث لا طاقة و لا مجالات فيزيائية و لا قوانين و لا مادة و لا مخلوقات بل حتى الزمان و المكان يتلاشيان تمامًا إذ : " لا زمان بلا حركة و لا مكان بلا مادة " !!
    في الواقع " العدم المطلق " أو Absolute Nothingness يعتبر مفهوم مٌرادف للكلمات التالية : ( اللاوجود / اللا شيئية / اللا حياة ) ..

    سؤال عقلي .. لو أعطينا هذا العدم وقتًا لا محدودًا ( لا نهائي ∞ ) فهل يمكنه أن يخلق شيء أو يأتي بشي ؟! أم هو بحاجة إلى خالق عليم قادر يحركه و يٌحيله إلى وجود و إلى واقع و إلى شيء ؟!

    يقول الشاعر أحمد الصافي النجفي :
    هل في عيون الملحدين عماء / أم في عقول الجاحدين غباءُ ؟!
    أيصح عقلاً أن عقلاً مٌبدعًا / قد أوجدته طبيعة بلهاءُ ؟!
    الله أحيا الكائنات بسره / و بسره تتفاعل الأشياء

    فإذا كانت الطبيعة عاجزة عن الخلق وهي " شيء " فكيف بالعدم نفسه ؟!!!

    رغم بساطة " العدم " كمفهوم إلا أنه يحظى باهتمام واسع في الأوساط العلمية ..

    هذا المفهوم في الحقيقة قاد العديد من الحيارى و المشككين إلى الإيمان بوجود الخالق - تبارك و تعالى -

    يحاول الإنسان المتأمل في هذا الكون أن يعتصر صورة تقريبية عن العدم من مخيلته فتقفز في ذهنه صورة لمكان مظلم تمامًا و مغلف بالسواد !! هل العدم له لون ؟! يقف العقل البشري عاجزًا تمامًا أمام هذا السؤال فسبحان الله !

    لو اختلى كل إنسان بنفسه و تفكر فيما حوله من توازن دقيق في النواميس الكونية .. لو تفكر في نفسه .. بالوعي الذي لديه و كيف أتى هذا الوعي وهذا الإدراك .. لتعمق الإيمان و تجذر في أعماقه .. كل شيء في هذا الكون يشير إلى حقيقة واحدة و ساطعة : الله موجود

    (هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ )

    و لأن مفهوم العدم استحوذ على اهتمامي و لأني مليت من اسمي و حاب أغير .. غيرته لـ
    Absolute Nothingness وبكذا نكون انتهينا .. شكرًا لكل لحظة تسرقونها من وقتكم الثمين من أجل مدونتي البسيطة

    نشوفكم على خير يا حلوين


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 06-09-2013 الساعة 05:11 PM

  10. 3 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  11. #40
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي -



    معضلة الشر و الألم !!

    لوحة فنية راقت لي و وجدتها تعبر بوجه ما عن الضياء و الظلمة أو الشر و الخير *


    لو أتينا لمخ أي ملحد و عصرنا ما فيه من أفكار على سبيل المجاز ثم فككناها و بعثرناها سنجد فكرة أساسية تمثل " حجر الزاوية " في بناء الفكر الإلحادي ..

    هذه الفكرة تتجسد على هيئة تساؤل مُحير " إذا كان الله - سبحانه - غفورًا رحيمًا كما تزعمون أيها المتدينون فما تفسيركم لما يحدث من شرور و آفات و حروب في هذا العالم ؟! ألا يناقض هذا كون الله غفورًا رحيمًا بعباده ؟! " و هو ما يٌعبر عنه بـ " معضلة الشر و الألم " ..

    كيف نرد على هذا التساؤل ؟!

    بدايةً .. هل الأصل في الأشياء الخير أم الشر ؟!
    الأصل هو الخير و الشر طارئ فالأصل في الإنسان الصحة و المرض يأتي عارضًا ..
    و الأصل في الأرض الاستقرار و الزلازل و البراكين عارضة و طارئة ..

    نأتي لتساؤل آخر : الشرور إذا أتت هل تعتبر شرور محضة و مطلقة أم أنها تحمل بعض الخير بوجه من الوجوه ؟!

    البراكين كارثة طبيعية في الظاهر لكنها قد تٌخرِج معها من الأرض بعض الكنوز المخبوءة ..
    الألم شيء قاسي ظاهريًا و لكن لولا وجوده لما تعرف الإنسان على وجود علة في جسده ..
    الموت مأساة إنسانية و لكن لو كٌتِب لأجدادنا الخلود فماذا سيكون مصيرنا ؟! سنكون على هامش الحياة و الدور الأكبر سيكون لأجدادنا أو العكس .. يسيطر الأبناء !! وفي كلتا الحالتين هناك طرف متضرر هذا فضلاً عن انفجار بشري عظيم وضار و اختلال في التوازن يكون ناتجًا لاستمرار التكاثر وانعدام الموت !!

    و بما أن الشيء بالشيء يُذكر .. قد يأتي الملحد بشبهة جديدة " إذا كنت تعتقدون أن الله مطلق القدرة فلماذا يخلق كوارث طبيعية من الأساس ؟! لماذا يتألم الإنسان ؟! أليس الله قادرًا على أن يخلق هذا الكوكب بلا زلازل و براكين إذا كان مطلق القدرة فعلاً ؟! "

    الجواب بسيط : الله قادر على كل شيء و لكن خلقه للأشياء بهذه الطريقة له حكمة واضحة ..
    ببساطة الدنيا دار اختبار و امتحان .. الزلازل و البراكين و الأمراض شكل من أشكال هذه الامتحانات .. و لو لم تخلق الدنيا بهذه المنظومة لجاز لنا أن نسميها جنة إذن !! إذ أنها ستكون خالية من شتى صنوف المصائب و الآلام !!

    على الضفة الأخرى يبرز تساؤل هام :
    هل الإنسان يملك حرية الاختيار ؟!
    نعم .. الإنسان هو من صنع القنابل النووية و استخدمها و هو من افتعل الحروب و المعارك ..
    و هو نفسه من صنع الأسلحة البيولوجية و تسبب في نشر أمراض قاتلة ..
    إذن فالإنسان يسبب الألم لأخيه الإنسان و لنفسه بإرادته !!

    باختصار .. المصائب و المحن تٌظهر معادن الناس و تقوي اللٌحمة و الترابط الأخوي و الإنساني فيما بينهم و قد تكون سببًا في نهضة حضارية أو تقنية كما حدث في اليابان بعد إلقاء القنبلتين ..

    أيهم أكثر راحةً و أمانًا من الناحية النفسية في نظركم ؟

    مريض يعلم أن مرضه ابتلاء و سيٌجازى عنه بخير إن لم يكن في الدنيا ففي الآخرة حيث السعادة الأبدية ..
    أم
    مريض يعيش بلا إيمان و يعتقد أن الموت هو المحطة الأخيرة ؟

    قد يسأل ملحد و يعرض عليك شبهة في محاولة خجولة للهرب :
    " أليس من المثير للسخرية أن يجتمع المقتول و القاتل في الجنة ؟! "
    في الحقيقة هذه الشبهة متداولة بكثرة في " تويتر " ليش مدري ؟!
    شفت كاريكتير ساخر مع الأسف .. عبارة عن امرأة مجنحة فوق السحب و على رأسها حلقة ذهبية " للدلالة على أنها في الجنة حاليًا " و رجل يظهر من بين السحب و له نفس الصفات فتهتف به المرأة " أنت مغتصبني في الدنيا .. وش جابك هنا ؟! "

    اللي رسم الكاريكتير وقع في خطأ كبير ..
    شكله نسى إن فيه شي اسمه حدود وضعها الشرع في الدنيا و فيه عذاب في القبر و فيه شي اسمه قنطرة يوم القيامة يقتص الله فيها للشاة الجلحاء من الشاة القرناء فكيف بالبشر ؟!

    يقول - سبحانه - :

    ( لقد خلقنا الإنسان في كبد )
    ( يا أيها الإنسان إنك كادح إلى ربك كدحًا فملاقيه )

    طبيعة الحياة الدنيا قاسية بس برضو فيها لحظات حلوة و أشياء جميلة ..
    الدنيا فيها مصائب و هموم بس الجنة لا
    الله يجعلنا و إياكم من أهل الجنة و يسعد قلوبكم بطاعته و يحقق لكم أمانيكم

    ممكن طلب بسيط ؟!

    آراؤكم الشخصية عني و انطباعاتكم .. أحتاجها بشدة .. عبروا عنها بصدق :
    http://sayat.me/talalnasser2013

    إيه و شسمه ..
    بما إني على مدار الفترة اللي راحت كنت حاط كتبي الفائضة في كراتين من زود الكسل
    و ما فكرت اشتري مكتبة جديدة و أرتب الكتب إلا أمس .. وش رايكم أصورها و لا ماله داعي ؟!

    معليش كثرت عليكم اليوم


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 27-09-2013 الساعة 12:22 AM

  12. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  13. #41
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي رد: وطـــن [ طـــــلال ] !



    مثل ما وعدتكم .. صّورت بعض رفوف المكتبة
    قبل ما أطرح الصور حبيت أشارككم بغلطة ارتكبتها في مرحلة ما :/ ..
    قبل سنتين تقريبًا كان تركيزي منصّب على القراءة الإلكترونية على حساب القراءة التقليدية ..
    ندمت بشدة .. كتب و روايات نفيسة بحجم البؤساء و أحدب نوتردام و آلة الزمن و 20 ألف فرسخ تحت الماء و بعض كتب الدكتور مصطفى محمود - الله يرحمه - و غيرها قرأت النسخ الإلكترونية منها :/ !

    أوك التغيير حلو بس ما فيه شي يماثل القراءة التقليدية ..
    مجرد أنك تمسك الكتاب بنسخته الورقية و تدون عليه ملاحظات و تحتفظ به في مكتبتك هو بالتأكيد شعور استثنائي .. بشكل عام أشوف أن القراءة التقليدية تخرج منها بفائدة أكثر إذا كنت تدون ملاحظاتك على الكتب و تعزل المفردات الغريبة اللي مرت عليك في أوراق خارجية ..
    راح تستفيد من الكتاب لأبعد درجة من واقع تجربة ..

    الخطوة القادمة راح تكون مخصصة للكتب اللي قرأتها قراءة إلكترونية .. بحاول أخصص لها ميزانية خاصة بحيث اشتري النسخ الورقية منها و اضمها للمكتبة لأنها تستاهل صراحة

    ما أطول عليكم أكثر من كذا .. هاكم الصور :

    ؛

    ؛
    ؛
    ؛
    ؛
    ؛
    ؛
    ؛
    ؛
    ؛
    الصورة الأخيرة بتلاحظون في الطرف ( الكتاب الأزرق العميق / المجلد 62 من ناروتو / المجلد 67 من ون بيس/ المجلد 57 من بليتش ) ..
    اقتنيتها للذكرى و عشان تكون شاهدة على هالمرحلة الجميلة من حياتي ..
    مدري ليه .. بس متحمس لللحظة اللي أحط فيها ولدي و لا بنتي جنبي و نجلس نتصفح دليل الشخصيات مع بعض
    أو اللحظة اللي أجلس فيها مع زوجتي و نسولف عن المانجا و الأنمي > الله يخلف بس
    الأحلام ببلاش ترا





  14. 3 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  15. #42
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي



    كل عام و أنتم إلى الله أقرب
    الله يعيده علينا و عليكم بالخير و المسرات



  16. 3 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  17. #43
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي رد: وطـــن [ طـــــلال ] !



    نصف قطعة من الحنين و أنصاف أخرى ! ..

    " كجزء من طقوسي الصباحية .. أبدأ يومي بإعداد قطعة البسكويت الضخمة التي كانت تعدها أمكِ أيام الصبا و كنَا نتقاسمها سويًا .. لم أنسّ العلامة الفارقة التي تميزها ؛ إذا كانت والدتكِ تصبها بعد امتزاج مكوناتها في قالب على هيئة قلب تمهيدًا لإنضاجها .. كانت تشطرها لنصفين .. النصف الأول من القلب يذهب إليكِ و الآخر يستقر في معدتي .. كانت أمك ذات رؤية ثاقبة فكأنها كانت تعلم إنني سأتخذ منكِ نصفي الآخر الذي سأتبعه إلى آخر الدهر !!
    أتعلمين ؟! أنا متطرف حين يتعلق الأمر بالذكريات و بماضينّا المشترك ؛ إذا إنني ما زلت أحاكي الماضي بأكلي لنصف و تجاهلي للنصف الآخر و كأني بذلك افترض وجودك بجانبي .. إنها نصف قطعة من الحنين و نصف محبة و نصف ألم .. أثمة تطرف أشد من هذا ؟!
    أحبكِ رغم كل شيء !! "

    هكذا يخّط تّيم بأنامله المتغضنة النحيلة رسالته التي سيعهد بها إلى نافذة منزل جده العتيق , حيث اعتادت ابنة العمة التي أحبها من أعماق قلبه بالشروع في قراءتها ببرود مطلق قبل أن تكورها و تقذف بها إلى أقرب سلة مهملات ..

    كان يتسول عاطفتها برسائله المتلاحقة محاولاً تذكيرها بطٌهر ذكرياتٍ مضت ضاربًا بنصف كبريائه عرض الحائط .. نصف كبرياء ؟!
    نعم , إذا ما أخذنا في الاعتبار أن كبرياءه يٌهدر حين يتعلق الأمر بها فقط ..

    لم تكن ابنة عمته ذاك النوع من الفتيات اللاتي يتمتعن باللياقة النفسية ..
    لم تكن تعترف بالشكل العاطفي من أشكال التعامل ..
    كانت شكّاكة .. متقلبة الأهواء .. مفتونة بالماديات و المظاهر و القشور الخارجية ..
    إلى أي مدى تغيرت ؟! نصف تغير ؟! لا بل تغير كامل !!

    لم ينسّ تّيم ذاك اليوم الذي لاحظ فيه تكّون قشور بيضاء على مسافات و أماكن متعددة على جلده
    قبل أن يباغته طبيبه بنتيجة التشخيص .. ما اسم ذلك المرض ؟! آه لا يهم .. جُل ما أعلم أنه يغطي نصف جسدي تقريبًا و أن عليّ التكيف معه و تقبل واقع ديمومته و بقائه ما لم يبزغ في الأفق أمل جديد ..

    و لأن الأمهات ثرثارات بطبعهن لم يلبث الخبر أن انتشر حتى تناهى إلى مسامعها ..
    الله يشفيك .. الكلمة الوحيدة التي وصلته منها !!

    كان تّيم أنيقًا في كل شيء .. في تفكيره .. في شتائمه .. في نظرته للحياة ..
    لكنه حين أقدم على التقدم لخطبتها بجسده النحيل رفضته فورًا ..
    " شكلك لا يعجبني !! " كان هذا عٌصارة ما قالته ..

    بعد فترة بلغه خبر عقد قرانها على أحد أقاربها الأغنياء مفتولي العضلات و الذي عٌرِف بعقل النملة نظرًا لضحالة تفكيره .. في الحقيقة النملة أذكى منه بأشواط !!

    " أنّ تعيش نصف ميت أو نصف حي الأمر سّيان .. لقد أمضيت نصف عمري مسكونًا بأنصاف الأشياء !! الآن سأحظى بميتة كاملة .. ميتة معنوية .. " تيمّ ..

    طلال

    كتبت هالخاطرة قبل شوي .. كنت توني جاي من الدوام .. بالعادة إذا ضاق صدري أحب أكتب أي شي حتى لو كان عبثي أو عشوائي عشان أتخلص من الطاقة السلبية اللي جوّاي
    مدري ليه .. بس أحسها أخيس خاطرة كتبتها يمكن لأني كتبتها بتلقائية مُبالغ فيها و بدون ترتيب الأفكار و ربطها .. الزبدة إني ارتحت لمّا كتبتها


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 23-11-2013 الساعة 06:01 PM

  18. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  19. #44
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي رد: وطـــن [ طـــــلال ] !



    +
    إيه نسيت .. مضطر أترك الشبكة لفترة عشان الاختبارات ..
    نشوفكم على خير



  20. 3 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  21. #45
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي رد: وطـــن [ طـــــلال ] !



    Courage the Cowardly Dog






    الاسم بحد ذاته نكتة
    شجاع الجبان !! تطبيق مثالي لجملة " ما له من اسمه نصيب "
    مشاهدة هالكلب كان شيء يتصدر قائمة أولوياتي أيام الطفولة .. كنت أخش جو معه

    للي ما يعرفه ..
    كورج الجبان مسلسل كرتوني أمريكي أُنتِج لصالح قناة كارتون نيت وورك الشهيرة ..
    و له أربع مواسم ..
    قصته باختصار * بتفلسف شوي ترا * :
    تبدأ القصة بمشهد لبيت كلاسيكي يتوسط منطقة صحراوية معزولة تمامًا في تكساس ..
    هناك حيث يسكن الزوج الجشع البثر و الوصخ يوستاس فيغ
    و زوجته الفاهية المسالمة السيدة مورييل ..
    بعد أن يتخذان قرار تبني الكلب الجبان بطبيعته كورج .. تبدأ القصة بسلوك مسارات مختلفة ..
    فمن جهة يعيش الكلب كورج تحت وطأة مشاعر متناقضة من قِبل متبّنيه ..
    فالسيدة مورييل توليه اهتمامًا خاصًا يفوق اهتمامها بزوجها أحيانًا .. في حين يتلذذ يوستاس فيغ الذي يبغض كورج نوعًا ما بإخافته بقناع أخضر يخرج من العدم
    ما يجعل كورج يعبر عن خوفه المٌفرط بردات فعل عنيفة و مضحكة ..
    و من جهة أخرى ..
    يواجه كورج في كل حلقة أحداث مرعبة و غريبة تتمثل بقدوم شخصيات شريرة ..
    بط فضائي / مريض نفسي / .. إلخ

    ثواني بقلب عامي ..
    أيوه ..
    الزبدة إنه يواجه أشياء غريبة و مواقف مرعبة ..
    في الغالب الضحية تكون مورييل بس كبش الفداء اللي ياكلها في الأخير هو العجوز الوصخ
    و هدف كورج إنه ينقذهم في كل حلقة مع إن هالعجز يسلكون له أحيانًا

    قبل شوي حملت المواسم الأربعة كلها .. استرجعت بعض ذكريات الطفولة و فطست ضحك على بعض المشاهد مدة الحلقة من 7 - 10 دقائق بالكثير ..


    يله بخمد ورانا جامعات بكره :/
    تصبحون على خير


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 19-11-2013 الساعة 01:54 AM

  22. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  23. #46
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي رد: وطـــن [ طـــــلال ] !






    جان بول سارتر في موقف يقّطر ضياعًا ! ..
    ما المآل و هل سأنجو ؟! سنوات من التيه أعقبتها لحظة مراجعة للنفس على شفير الموت ..
    أجدني أحاكي عقليًا موقف سارتر .. لمحات من الماضي تتدفق على هيئة ومضات موجزة ..
    ثم مخاوف تطفح فجأة على وجهه و تصرفاته .. لحظة مرعبة ..

    لا شيء أعظم من نعمة اعتناق الدين الحق ؛ و لهذا جاء الدعاء : " و من اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا " , تتقزم المصائب و المحن أمام عظمة اليقين الذي يسكن قلبك ..

    الله يثبت قلوبنا على دينه



  24. 3 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  25. #47
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي رد: وطـــن [ طـــــلال ] !



    السلام عليكم
    من زمان عن المدونة :$


    قررت أنقل عفشي كله لتويتر
    حسابي : @TalalSan

    دعواتي القلبية


    التعديل الأخير تم بواسطة Absolute Nothingness ; 23-01-2014 الساعة 09:51 PM

  26. 2 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


  27. #48
    الصورة الرمزية Absolute Nothingness شيءٌ ما و أنصافٌ أشياء .. Marine Team
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    الرياض
    العمر
    24
    المشاركات
    613
    معدل تقييم المستوى
    1721

    افتراضي السلام عليكم ..



    هلا بالعياااااااااااااااااااااااااااااال
    أخباركم ؟ علومكم ؟
    لا بس حبيت أبارك لكم بالشهر :
    كل عام و أنتم بخير و الله يعيده علينا وعليكم بالصحة والعافية
    * عناق روحي جماعي *



  28. 7 عضو قام بشكر العضو Absolute Nothingness على المشاركة المفيدة:


صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Powered by vBulletin®
Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.